الرئيسية / منتديات الوعد / مقالات رأي / لطفي العماري: “سى يوسف الشاهد… حتى لا تكون شاهد زور”
lotfi laamari

لطفي العماري: “سى يوسف الشاهد… حتى لا تكون شاهد زور”

الوعد التونسي – تدوينات لطفي العماري :

بداية ، اعذرني ان لم ابادرك بالتهنئة بالمنصب الجديد ،على أهميته، فالشرف كل الشرف ان تكون ريءس حكومة تونس و ما ادراك ما تونس..لم افعل لانى اخير ارجاء التهنئة الى يوم ترك المنصب لتكون مستحقة على ضوء ما انجزته للبلاد و العباد و هو ما اتمناه لك لإخراج الوطن مما تردى فيه من وحل و عفن. ثانيا، وهذا الأهم، اريد ان أنبهك الى مسالة فى غاية الأهمية و هي ان لا تتركهم يجعلون منك شاهد زور على مرحلة لم تعد تحتمل مزيدا من الزور وتصبح فعلا اسما على مسمى و هو ما لا أريده لك لانى لا أريده لوطنى … وطن أولادى و احفادى..

لن أتدخل فى برنامج عملك، فأنت و فريقك الحكومى ادرى به منى ،،،و لكنى اريد منك ان تكون رجل المرحلة بامتياز، و ان تكون رجل المرحلةً يعنىً خاصة ان تذهب الى ابعد ما يكون فى محاربة الاٍرهاب و الفساد و المفسدين،،،ًًنريدها حربا بلا شفقة و لا رحمة على من خلت قلوبهم من الشفقة و الرحمة،،،اكشفهم و اكشف كل من يقف وراءهم مهما علت أسماؤهم و تعاظم نفوذهم،،اكشفهم بالأسماء وأفضحهم على المُلا و لا تخشى فى ذلك لومة لاءم،،،لا تخضع للتعليمات و لا للاملاءات مهما كان مصدرها،،،و اذا ما استحال عليك تحملها فاخرج للناس و أعلن عن استقالتك بعد فضحهم بالاسم و الصفة،،افعل ذلك و لا تتمسك بالكرسي و لا تنحن للتوافقات الكاذبة،،افعل ذلك سي يوسف و ستجد شعبا كاملا خلفك و معك و أمامك ليحميك من شرورهم و الاعيبهم،،فمثلما تشجعت و قبلت بهذه المهمة الصعبة فى هذا الظرف الملتهب فلا بد ان تكون لك شجاعة الاستقالة و شرف الانسحاب حتى لا تكون شاهد زور .

سي يوسف، اما و قد قبلت بتحمل المسؤولية، فلم يعد أمامك وامام الوطن من خيار سوى الانتصار او الانتصار،،،ما عدا هذا تكون قد و ضعت الوطن على حافة الانهيار..

عن قسم الأخبار

Profile photo of قسم الأخبار

شاهد أيضاً

المفكر يوسف الصديق

يوسف الصديق: “لا فرق بين الغنوشي وابي عياض”

الوعد التونسي: تونس: في حوار له مع الزميلة “اخبار الجمهورية” قال المفكر يوسف الصديق ان …

اترك رد